الخميس، 23 ديسمبر 2010

حل اللحظة الأخيرة

مش عارفة ليه دايما مش بندور على حل لمشاكلنا غير فى آخر لحظة, لما يكون خلاص ما ينفعش حل أصلا, أو على أقل تقدير الوقت لا يكفى لتطبيق الحل على الوجه الأمثل.
طيب كنا فين من زمان, المشكلة اكيد ما ظهرتش فجأة, والحل كمان فى معظم الأحيان بيكون موجود قدامنا ومش شايفينه أو مش عايزين نشوفه أو حاسين إنه صعب وبندور على غيره , مع اننا متأكدين إنه الحل الوحيد كالعادة, لكن بنحاول نتهرب من تنفيذه ونأجله بحجة البحث عن حل اسهل او احسن, ونفضل نلف وندور لحد ما نلاقى المشكلة اتعقدت , أو نوصل للحظة الى لازم نحل فيها المشكلة بس بيكون خلاص فات الميعاد.
مش فاهمين حاجة
أفهمكم
وطبعا المشكلة هنا هى مشكلة زيادة الوزن, مشكلتى الأزلية, مثلا انا شفت مرة مسلسل أجنبى بيحكى عن دكتورين تجميل , بتيجى لهم مريضة وزنها زايد جدا, ادى كده أو يمكن أكتر شوية,المريضة دى عايزة تعمل عمليات تجميل كتييييييييييييرة,اهمها شفط الدهون من جسمها كله, وتجميل بعض الحاجات فى وجهها كمان, ومستعجلة جدا وعايزة تخلص بسرعة لأنها عايزة تروح حفلة لم الشمل فى مدرستها القديمة وشكلها متغير تماما , وعايزة تبهر زمايلها القدام وكل الى كانوا بيسخروا من وزنها ايام المدرسة. احنا طبعا  عارفين من الأفلام الأجنبية إن طلبة المدارس الثانوية الأمريكية عادة بيعملوا حفلة لم الشمل فى مدرستهم القديمة بعد التخرج ب10 سنين مثلا عشان يعرفوا أخبار بعض ووصلوا لإيه فى حياتهم , وبتكون فرصة للشخص الى كان مالوش مكانة كبيرة فى مدرسته أو كانوا زملاؤه بيسخروا منه لأى سبب إنه يثبت لهم انه أحسن منهم وإنهم أخطأوا  خطأ كبير لأنهم ما كانوش أصحابه.
طبعا الدكاترة رفضوا يعملوا لها العملية وحسوا انها مريضة نفسية وعايزة علاج مش عملية تجميل, بس مش هى دى النقطة الى لفتت نظرى فى الحلقة, الى لفت نظرى ان الانسانة دى كانت عارفة ان هيكون فى حفلة لم شمل من يوم ما اتخرجت من المدرسة , واكيد كانت جواها بتقول بكرة تشوفونى فى حفلة لم الشمل هيكون شكلى ايه وجسمى ازاى, يعنى زى ما قلت فى الأول ان المشكلة مش وليدة اللحظة ولا الحل كمان, لكنها اخرت حل المشكلة 10 سنين , وطبعا فى ال 10 سنين دول وزنها زاد اكتر من الأول وبدل ما كانت عايزة تخس 10 او 15 كيلوا بقت عايزة تخس 30 او 40 والمشكلة كبرت واتعقدت والحل بقى اصعب واصعب.
اى انسان عاقل هيسأل نفسه هى ليه ما حاولتش تخس فى ال 10 سنين دول , اكيد مهما كانت مش ملتزمة بالرجيم كويس كانت هتخس وزن كبير فى المدة الطويلة دى , او على اقل تقدير كانت هتفضل على نفس وزنها لما سابت المدرسة وده احسن كتير من وزنها دلوقتى, وبما انى ازعم انى من العاقلين خطر على بالى نفس السؤال, ولأنى تقريبا فى نفس مكانها فكان عندى الاجابة.
اكيد كلكم, وخصوصا الرفيعين, عايزين تعرفوا الاجابة على السؤال الغريب ده,
الاجابة سهلة وبسيطة ومنطقية مهما بانت لكم غير كده, الانسانة دى لو كانت حددت مشكلتها وعرفت حلها وبدءت فى تنفيذه كانت المشكلة انتهت من زمان, لكن هى دى المشكلة الأكبر انها تبدء فى تنفيذ الحل, الحل الى بيتلخص فى كلمتين رجيم ورياضة, او زى ما البعض بيحبوا يسموه تغيير اسلوب الحياة, وكده يبقوا 3 كلمات, كلمتين او تلاتة قليلين جدا تقولهم فى ثانية, بس عشان تطبقهم عايز مجهودات جبارة حاجة كده زى كلمتين خطة التنمية والخطة الخمسية والكلام الكبير الى بيتقال ومش بيتحقق.
صديقتنا دى لو كانت عزمت وبدءت فى الرجيم و الرياضة قبل الحفلة بوقت كافى كانت هتعانى كتير من الجوع والحرمان والارهاق والاكتئاب وكانت هتتعب قوى, لكن هى فضلت تسوف وتأجل لحد ما خلاص لا رجيم ولارياضة ولا أى حاجة هتنفع فتضطر للجوء للعمليات الجراحية والى بالرغم من تكاليفها العالية والمخاطر الى فيها والتعب والألم الا انها بالنسبة لها خيار احسن من تعب الرجيم وخصوصا ان تعبها وقت صغير لكن الرجيم تعبه سنين.
صديقتنا انتظرت لآخر لحظة عشان ما ينفعش غير الحل الى هيريحها , لأنها لو كانت حاولت تعمل العمليات دى فى وقت ابكر شوية كانت هتلاقى عقلها بيرفض الاجراء التعسفى ده, أو على الأقل الى حواليها هيرفضوا ويقنعوها ان لسة قدامها وقت للحل العملى الخالى من المخاطرة الى هو الرجيم, لكن بانتظارها لآخر لحظة مش بيكون قدامها الا حل من اتنين, يا إما تروح الحفلة بشكلها كده ووزنها الزايد وتتحمل نظرات زمايلها وتعليقاتهم وتتعب نفسيا لفترة وبعدين تنسى, يا إما تلجأ للعملية الجراحية , وفى كلتا الحالتين فالرجيم حل غير مطروح لضيق الوقت وهو ده المهم.
على فكرة معظم اصحاب الوزن الزايد زى صديقتنا كده, وانا أولهم, يعنى أنا مغتربة فى الكويت, فبكون عايزة انزل مصر وشكلى أحسن, لكنى مش بفتكر الموضوع غير لما اكون خلاص نازلة يعنى بعد ما نحجز التذاكر, مع انى عارفة انى نازلة مصر من يوم ما جيت من مصر المرة الى فاتت, وزى ما قلت بيكون خلاص فات الميعاد واستحمل بقى نظرات الناس ليا, واستحمل انى واحدة جاية من برة ومش عارفة البس اى هدوم حلوة تدل على انى جاية من برة, زى ما كل الناس بتعمل, وزى ماكل الناس فى بلدنا مستنية انها تشوفنى, وهى اجازة تفوت ولا حد يموت.
نفس الحكاية مع كل واحدة ما تفتكرش انها عايزة تخس غير قبل فرحها بكام اسبوع , ولا قبل فرح اختها ولا صاحبتها بكام يوم, وفى الآخر كلنا نلبس اى حاجة ونستحمل نظرات الناس وتعليقاتهم السخيفة, ونفسيتنا تتعب شوية وبعدين ننسى ونكمل حياتنا لحد الموقف الجديد الى ندور فيه على حل اللحظة الأخيرة

هناك 8 تعليقات:

  1. الاخت لميس
    بجد موضوع جميل والاجمل فيه طريقة عرضك وطريقة الكتابة بجد مفاجئة لي ان أجد هذا المستوي العلي في الكتابة والاسقاط ....
    أخذتي من موضوع بسيط وقمتي بأسقاطة علي الواقع الشخصي والواقع العام شيئ جميل
    هذا يدعوني الي دعوتك بتغيير أسم مدونتك علي الفور حيث أن أسمها يهتم بشيئ معين لا يعني كثير من الناس حتي من يعنيهم لا يريدون وجع الدماغ فية...
    كمان طريقة طرحك للمواضيع تؤكد لي انة من الافضل أستغلال هذة الموهبة في الأطار العام وليس الخاص....
    وبعدين خلاص انت عرفتيمنا أخرتها أنة لا سبيل من التخسيس كما لنة لا سبيل لخطة التنمية مثلا....
    أذا وجب عليك جعل المدونة تتكل وتتناقش في مواضيع عامة ومختلفة
    تحياتي لك وبالتوفيق
    م/ علي يونس

    ردحذف
  2. ليه بس كده يا باشمهندس
    ده انا كنت ناوية ابدء فى رجيم جديد من بكره
    يمكن بعد الثورة خطة التنمية تنجح وتنجح معاه خطة الرجيم
    مين عارف
    بس تصدق انا كنت لسة بفكر فى تغيير اسم المدونة الصبح بس قلت لو غيرته هرجع اسجلها تانى فى محركات البحث واعمل لها اشهار من أول وجديد ودى مشكلة كبيرة جدا ومتعبة جدا.

    ردحذف
  3. أنتى عندك حق.. زى بالظبط اللى يكون عنده جهاز كهربائى بايظ ومأجل تصليحه ويوم مايحتاج يشغله يفتكر أنه ماصلحوش وده معناه انه هيتأخر على اللى عايز يعمله وهيضايق وهيضايق اللى حواليه

    ردحذف
  4. صح انتي كلامك صح
    زي كل الناس ما بتعمل برضه في المذاكره
    تقعد طول السنه تدلع و تقول ده منهج سهل هخلصه في يومين لو قعدت عليه
    و تيجي قبل الامتحان بشهر تذاكر
    تلاقي الدنيا كبيره و مش فاهمه حاجه و تحصلهم بلاوي

    ...

    اصحاب اللحظات الأخيره

    زي بن على رئيس تونس السابق ، بعد ما حصلت المظاهرات طالع يقول انا آسف ، انا مكنتش اعرف ان فيه ظلم كتير في البلد الا دلوقتي و الناس الى كانوا ماسكين اليلد كانوا بيضحكوا عليا

    .......

    اصحاب اللحظات الأخيره

    زي حسني مبارك ، قعدنا سنين ، عايزين نغير الوزاره الفاشله ، و نصلح في البلد ، و لما قامت الثوره ، قال انا آسف و اهو هغيرلكوا الوزاره

    ......

    اصحاب اللحظات الأخيره
    اصحاب اللحظات الأخيره
    اصحاب اللحظات الأخيره

    عجبني البوست ده جداااااااااا جداااااااا

    _____________________

    على الهامش : هتعملي رجيم صحيح بكره ؟؟
    لو آه قوليلي اهو تشجعيني ، عايز اخس 10 كيلو
    فهعمل معاكي لو هتعملي ^_^

    ردحذف
  5. تأجيل تصليح الأجهزة الكهربائية ممكن يعطل صحيح يا موناليزا ويعمل مشكلة لكنها مشكلة مؤقتة وحلها سهل لكن تأجيل فقدان الوزن بيساوى عندى أنا تأجيل الحياة نفسها لأنى وزنى الزائد بيخلينى لا استمتع بحياتى وأجل حاجات كتيرة كنت هعملها لو وزنى أقل.

    ردحذف
  6. تصدق يا دكتور محمود انا طول عمرى من أصحاب اللحظات الأخيرة وطبعا وأكيد فى المذاكرة قبل أى شىء تانى , ومع انى متأكدة من فشل أسلوب اللحظات الأخيرة , لكنى لم استطع التخلص منه للآن.
    وعلى فكرة احنا مش بنأجل غير الحاجات الى مش بنحبها.

    ردحذف
  7. هههههههههههه
    اخر فقرة دي كنت خلاص هقولها ف الكومنت
    انا فرحي يقاال انه هو بعد 4 شهووور ويمكن اقل !!
    وبقول انا عايزة اخس
    عارفة اني هاجي ف الاخر وافكر ف الحل وطبعا هيكون فااااات الوقت يا ولداااااااااه
    :))))))))))

    ربنا يستر بقي
    برده معنديش اي استعداد للرجيم :(

    ردحذف
  8. ربنا يتمم لك على خير يا حبيبتى وتكونى أجمل وأرشق عروسة وتنورى فرحك ان شاء الله

    ردحذف

لا تنسى ابدا ذكر الله

sultan.org free islamic books

Copyright Text

Sponsor

اسهل و اوفر و اسرع طريقة لاشهار موقعك
Search Engine Submission - AddMe hitstatus