السبت، 18 ديسمبر 2010

متبهدلين دنيا وآخرة......الحمد لله على نعمة الإسلام

تطرح بدانة النيوزيلنديين مشكلة لها وزنها على شركات دفن الموتى العاجزة عن ادخال جثث الأشخاص البدناء الى المرمدة التي تلجأ احيانا الى بيع موقع دفن لهؤلاء الأشخاص على ما ذكرت معلومات صحافية الجمعة.
وقال توني غارينغ مدير جمعية دفن الموتى في نيوزيلندا ان الحجم العادي للنعش زاد بسبب ارتفاع نسبة البدانة في صفوف السكان. وأوضح لوكالة الأنباء النيوزيلندية ان «النعوش باتت اعرض تماشيا مع حجم الناس، العرض هنا يطرح مشكلة» مضيفا ان النعش العادي بات عرضه الآن 58 سنتيمترا عند مستوى الكتفين في مقابل 48 سنتيمترا في السابق. وأفادت نولين مادغواي، وهي مديرة شركة لدفن الموتى في اوكلاند، ان حرق الجثث لا يشكل خيارا لبعض العائلات التي تودع فردا بدينا.
واوضحت «افران حرق الجثث لدينا ليست عريضة بما يكفي لاستقبال الأشخاص الذين يعانون من بدانة كبيرة». وقالت ان المقابر تحاول دفن النعوش الكبيرة في مواقع عند نهاية الصف حتى لا تتعدى على مدافن اخرى.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

لا تنسى ابدا ذكر الله

sultan.org free islamic books

Copyright Text

Sponsor

اسهل و اوفر و اسرع طريقة لاشهار موقعك
Search Engine Submission - AddMe hitstatus